مقالات/متحف الطيبين بالخبر وجهة سياحية تعيدكم إلى الزمن الجميل

متحف الطيبين بالخبر وجهة سياحية تعيدكم إلى الزمن الجميل

Al-Taybeen Museum, Perfect family outing in Al-Khobar

١٦ فبراير ٢٠٢١

المصدر: خلود الصالح

الشغف بالماضي الجميل قاد ماجد الغامدي إلى تأسيس "متحف الطيبين" في مدينة الخبر بالمنطقة الشرقية، ويضم المتحف اليوم ما يزيد عن عشرة آلاف قطعة من الزمن الجميل الذي يتسم بالبساطة والعفوية، ويقع المتحف على مساحة 300 متر مربع بالقرب من حجز السيارات بالعزيزية.

ويعد من المتاحف التي ازدهر سوقها بعد أن قامت الهيئة السعودية للسياحة بإدخالها ضمن جداول الزيارات وتنشيط حضورها في قائمة المعالم الخاصة بكل مدينة لدى شركات تنظيم الرحلات والمرشدين السياحيين.

العودة إلى الزمن الجميل

عند زيارة المتحف يمكنك أخذ جولة في جو يبعث على السعادة، حيث تتجول في حديقة خارجية تحفها الأشجار الخضراء والنباتات والطيور في الهواء الطلق، وتتجول أيضاً بين أركان تم تخصيصها لتكون موقع لمختلف الأدوات اليومية القديمة وما كان يستخدمه آبائنا حتى فترات قريبة من أصناف تُمتِع البصر برؤيتها وتعيد الذكريات لزمن يتمناه الكثيرون حتى من لم يعاصره.

الجلسات الخارجية

تستغل الكثير من الأسر أوقات الإجازات الأسبوعية لتقضي يومًا مع الأبناء حيث الجلسات الخارجية وتناول مشروبات ومأكولات بسيطة، ويدور الحديث حول ما يرونه وكيف كان يُستخدم وكيف انتقلت المملكة لواقعها الحاضر من تكنولوجيا وتطور حضاري سريع.

المقتنيات الأثرية

يوجد في المتحف مجموعات من المقتنيات تعود للسبعينات والثمانينات وحتى التسعينات، ومنها علامات تجارية بارزة من منتجات غذائية كانت تَظهر إعلاناتها يومياً في القنوات بأغاني مميزة لا يزال يذكرها الكثيرون، وهناك بعض الألعاب التي أسعدت الصغار في ذلك الوقت واعتمدت على الحركة والذكاء في فك رموزها. كما يوجد ملصقات قديمة وأجهزة تلفزيون وبعض الكاميرات التي لم تعد موجودة اليوم بفضل التحول إلى الكاميرات الرقمية وكاميرات الهواتف الحديثة، كذلك توجد الملبوسات التي انتشرت بين الكبار والصغار في تلك الأزمنة والأدوات المدرسية وغيرها من المنتجات.