مقالات/العُلا تستضيف أول بطولة في العالم لـ"بولو الصحراء"

العُلا تستضيف أول بطولة في العالم لـ"بولو الصحراء"

Al-Ula hosts world's first desert polo tournament

٠٤ ديسمبر ٢٠١٩

Source

المصدر: بندر فلقي

لعبة جديدة على السعوديين وامتداداً للكثير من الفعاليات والبطولات العالمية التي تنظمها خلال السنوات القليلة الماضية، وتسليط الضوء العالمي على التنظيمات الكبرى أثر الدعم الحكومي الكبير في تطوير الرياضة والوصول بها الى العالمية بكافة اشكالها وجمهورها، وهذه المرة رياضة البولو تقتحم الأراضي السعودية لنقلها إلى محبيها وسط أجواء مختلفة ورائعة.

زوار مهرجان "شتاء طنطورة 2020" موعودين بمشاهدة روعة الأجواء العربية الأصيلة في "بطولة العلا لبولو الصحراء"، التي تُعد أول بطولة رسمية تُقام في السعودية للعبة البولو تحت إشراف الاتحاد السعودي للبولو خلال الفترة من 16 وحتى 18 من يناير المقبل لتصبح بذلك واحدة من الفعاليات المقرر أقامتها.

رياضة البولو:

البولو (تعني الكرة بالبلتية؛ وفي المصادر العربية تسمى الضرب بالصوالجة، أو مجرد «الصولجان»، أو لعبة العصا) لعبة الأمراء والسلاطين منذ القدم. حتى أنّ سلطان المماليك كان يعيّن منصبا مخصصا للعبة وهو الجوكندار، ولذا نجد آثار مثل مسجد الجوكندار حيث ابتدعها الفرس وانتشرت في الهند واليابان والصين ومصر والشام في عهد الدولتين الأيوبية ثم المملوكية

تاريخ البولو:

تعلم الإنجليز هذه اللعبة من البنغال في القرن الثامن عشر الميلادي ووضعوا لها القوانين والأسس عام 1875 ثم انتشرت بعد ذلك في أنحاء العالم، ويعود الفضل في إدخال رياضة البولو في الغرب للجنود البريطانيين الذين كانوا يعيشون في الهند، كما تعتبر الأرجنتين الدولة الرائدة في اللعبة على مستوى العالم إذ مارست فيها اللعبة لأول مرة عام 1877.

تولى المغول نقل اللعبة من فارس إلى الشرق، بل انها معروفة قبل ذلك إذ ان الخليفة العباسي المقتدر كان يلعبها عندما حاولوا قتله و تولية ابن المعتز مكانه قبل مجيء المغول بـ 300 سنة وبحلول القرن السادس عشر، ترسخت اللعبة في الهند على يد الإمبراطور بابور وكان قد شاع لعبها في الصين واليابان أمداً طويلاً قبل أن تخبو شعبيتها في فترة اتصال الغرب بهذه الدول.

وبعد عام 1850، اكتشف البحارة البريطانيون اللعبة في مانيبور على الحدود الهندية مع بورما، وبعدها أسسوا أول نادٍ للبولو في العالم في سيلشار غربي مانيبور وما لبثت أن أسست نوادٍ أخرى. وأقدم تلك الأندية الذي ما زال فاعلاً هو نادي كلكوتا الذي أسس عام 1862.

أول مباراة بولو:

أقيمت أول مباراة للبولو مسجلة في التاريخ بين التركمان والفرس عام 600 قبل الميلاد، وفاز التركمان بها، وفي القرن الرابع بعد الميلاد تعلم ملك الفرس سابور الثاني اللعبة وهو في السابعة من عمره، وفي القرن 16 أقام الشاه عباس الكبير في عاصمته أصفهان ملعباً لها بطول 300 ياردة وبأعمدة مرمى تفصل بينها مسافة 8 ياردات.

قوانين لعبة البولو:

يتكون فريق البولو من 4 لاعبين، وتبلغ مساحة ميدان البولو 275×180 مترا، تقسم اللعبة إلى أشواط يستغرق كل شوط سبع دقائق ونصف، وتسجل الأخطاء ويعاقب عليها إذا عبر أحد اللاعبين جانب اللاعب الآخر بصورة خطيرة أو إذا ضربه، ويسمح بإبعاد الخصم عن الكرة أو تثبيت عصاه في مكانها لإعاقته عن ضرب الكرة. ويحكّم اللعبة 4 حكام..

أدوات لعبة البولو:

  • الخوذة وتزود بواق للوجه
  • الحذاء ويكون طويل ولونه بني
  • الكرة مصنوعة دائما من الخشب
  • قفازات لحماية اليدين
  • عصا طويلة مصنوعة من خشب البامبو
  • واقي الركبة