مقالات/"قصر الوزية" بالاحساء آخر قلاع المراقبة الشمالية

"قصر الوزية" بالاحساء آخر قلاع المراقبة الشمالية

Al-Waziyah Palace: Al-Ahsa’s reconnaissance point

٠٨ مارس ٢٠٢١

المصدر: عبير العمودي

تحتضن منطقة الاحساء الكثير من القصور التاريخية التي تشهد على مدى عراقة المنطقة الشرقية وأهميتها عبر العصور، ومن ضمن هذه القصور "قصر الوزيه" الذي يقع إلى الشمال من مدينة المبرز شرق طريق بقيق الهفوف جنوب مدينة العيون، وقد هُجرت القلعة في ثلاثينيات القرن العشرين ثم أُعيد بناء جزء منها، وهي عبارة عن قلعة صغيرة بُنيت للرصد والمراقبة.

قصر الوزية

يعتبر القصر آخر قلاع المراقبة الشمالية الواقعة على الطريق التجاري في محافظة الأحساء، وقد شهد أشهر المعارك في العهد السعودي بين الإمام عبدالرحمن بن فيصل بن تركي وناصر باشا سنة 1291هـ، حيث توجه ناصر باشا مع جيشه من البصرة وعندما اقتربوا من الأحساء خرج عليهم الإمام عبد الرحمن بن فيصل بن تركي ومن معه لمهاجمتهم ومحاربتهم والتقى الجمعان بالوزية وكان ذلك وقت صلاة العصر.

بناء القصر

تبلغ مساحة القصر حوالي 396 متراً مربعاً، و يعد كقلعة حربية صغيرة الحجم، ويتميز ببنائه الفريد رغم صغره حيث يحيط به سور ويتوسط السور برجان وبوابتان إحداهما رئيسية تقع في الجهة الجنوبية والأخرى فرعية في الجهة الغربية ويتوسطه فناء من الداخل، كما توجد به غرفة صغيرة من الجهة الشمالية ويوجد بها رواق في الجهة الغربية منه، و يتألف القصر من أربعة أبراج مزودة بمزاغيل للمراقبة في أركانه الأربعة يصعد إليها بدرج، ويوجد في الجهة الشمالية غرفة صغيرة للحراسة بجانب المدخل الرئيس للقصر وأروقة من الجهة الغربية والشرقية، وله بوابتان الجنوبية والغربية أقيم أمامهما مدخل خارجي مكسور، وفي الجهة الشمالية من الخارج عين ماء حيث كانت مصدراً للماء سقي منها جميع سكان المنطقة المحيطة بالقصر والقوافل التجارية التي تمرّ بالوزية.