مقالات/رحلة سياحية إلى بدر لاكتشاف تاريخها

رحلة سياحية إلى بدر لاكتشاف تاريخها

Badr: Visiting the scene of a great Islamic battle

٠٩ مايو ٢٠٢٠

Source

المصدر: نادين الوزني

للتعرف عن كثب على محافظة بدر -إحدى محافظات المدينة المنورة- وما تحويه من أماكن تاريخية ودينية وأثرية، استقل باصاً سياحياً يصحبك مع وفود المعتمرين من المدينة المنورة بمسافة 150 كيلومتر إلى "محافظة بدر" الواقعة في جنوب غرب المدينة المنورة، حيث سُطِر أبرز حدث مفصلي في التاريخ الإسلامي، وعلى جبالها نزلت الملائكة، وبين جنباتها عاش رسول الله وأصحابه المكرمون أروع الانتصارات الخالدة. كما ستنبهر بطبيعتها الجغرافية وتنوع تضاريسها، إذ تحيط بها الجبال والكثبان الرملية، وتنتشر فيها مزارع النخيل والسهول الساحلية، وتتميز ببيئة بحرية حيث يبعد عنها ساحل البحر الأحمر حوالي 30 كيلومتر. كما تقع بدر في نهاية مصب وادي الصفراء ويمر في أرضها وادي ذو الخشب. وتشتد حرارتها صيفاً ويعتدل مناخها شتاءً. وقبل الانطلاق من المدينة المنورة ستمر بجوار مسجد السقيا حيث اجتمع جيش المسلمين قبل الذهاب إلى بدر.

أثناء الطريق وبينما تستمتع بالمناخ المعتدل شتاءً لقربها من البحر، سيحكي لكم المرشد السياحي أصل تسمية موقع بدر وقصة غزوة بدر الكبرى ومميزاتها الدينية والتاريخية والجغرافية والأثرية بكل حماس وشغف.  كما سيشرح الطريق الاستراتيجي المعروف باسم "الجادة" و"طريق الأنبياء" حيث مر به عدد من الأنبياء وفيه بئر الروحاء.

أصل التسمية

ستكتشف خلال رحلتك أن لمحافظة بدر عدة مسميات منها: ''بدر الصفراء'' نسبة لوادي الصفراء، و ''بدر الكبرى'' نسبة لغزوة بدر الشهيرة، فضلا عن ''بدر حنين'' نسبة لعين الحنين الواقعة بالقرب منها. كما اختلفت الروايات في أصل تسمية "بدر"، فقيل إنه نسبة إلى بدر بن يخلد من كنانة الذي سكن هذا المكان فسمي باسمه. وقيل إن الاسم جاء انتساباً إلى بدر بن قريش الذي كان دليل قريش وجالب طعامها كما حفر بئراً في هذا المكان فسميت البئر باسمه وطغى اسمه على المكان. وفي معجم البلدان لياقوت الحموي ذكر أن الاسم جاء من ماء مشهور بين مكة والمدينة في أسفل وادي الصفراء. وذكر آخرون أن هذه التسمية نسبة لشكل أرضها وموقعها الجغرافي بين الجبال من كل جهة، مما جعلها تشبه ملامح القمر عند اكتماله بدراً.

غزوة بدر

في اليوم 17 من رمضان في السنة الثانية للهجرة كان يقدر عدد جيش كفار قريش المجهز بالخيول والجمال والدروع بحوالي 1000، أما جيش المسلمين كان عددهم 314 فقط ولكن النصر كان حليفهم بعد أن أمدهم الله بجنود من الملائكة وثبتهم فقتلوا 70 مشركاً وأسروا 70. وسترى عند مدخل بدر أسماء 14 من المسلمين الشهداء الذين شاركوا في الغزوة تخليدا لذكراهم. ويمكنك الصلاة في مسجد العريش حيث صلى النبي صلى الله عليه وسلم.

ستستشعر روحانية المكان عند الحديث عن مميزاته الدينية التي لم تحظى بها بقاع الأرض الأخرى، إذ نالت بدر شرفًا كبيراً بذكر الله عز وجل اسمها في القرآن الكريم. ودعا فيها الرسول ربه قبل غزوة بدر فنصره الله رغم قلة عددهم، كما جاء في سورة آل عمران (ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة).

ستتعلم عن التاريخ العريق الذي اشتهرت به محافظة بدر منذ عصر الجاهلية، نظراً لشهرة مائها "ماء بدر". كما كان يمر ببدر طريق القوافل التجارية المتجهة للشام من مكة المكرمة، والطريق القادم من المدينة المنورة إلى ميناء المدينة القديم على البحر الأحمر مما جعلها أحد الأسواق المشهورة عند العرب في الفترة من الأول ذي القعدة إلى الثامن منه.

مسار غزوة بدر

بمساعدة المرشد ستشاهد عدد من المعالم الأثرية التي شهدت السيرة المحمدية على طول رحلتك إلى بدر، مثل" بئر الروحاء"، حيث كانت تستريح فيها القوافل وزارها النبي صلى الله عليه وسلم وصلى بقربها. وبعد حوالي 50 كيلومتر عن المدينة المنورة ستمر على "صخيرات اليمام" الذي مر به النبي صلى الله عليه وسلم في طريقه إلى بدر. كما ستشهد "مسجد العريش" حيث صلى فيه الرسول صلى الله عليه وسلم أثناء غزوة بدر تحت عريش من النخل. وفي معلم رخامي شهير خطت عليه أسماء شهداء الغزوة في "مقبرة شهداء بدر". وهناك أيضا موقعان ذكرا في القرآن الكريم، "العدوة الدنيا" أي مكان قدوم المسلمين من المدينة المنورة و"العدوة القصوى" أي مكان قدوم المشركين من مكة المكرمة. وستتشرف برؤية "جبل الملائكة" الذي نزلت فيه الملائكة لنصرة المسلمين. فضلا عن "كثيب الحنان" الذي خيم فيه النبي صلى الله عليه وسلم يوم بدر.