مقالات/المتاحف التراثية الإسلامية تنتظر زوارالحج والعمرة

المتاحف التراثية الإسلامية تنتظر زوارالحج والعمرة

Islamic Heritage Museums in Makkah

١٠ نوفمبر ٢٠١٩

Source

المصدر: نادين الوزني

تزخر مكة المكرمة بمتاحف تجمع التراث الإسلامي والإنساني القديم، شاهدة على تطور الحضارة في العاصمة المقدسة. إذ يتوافد على متاحف مكة آلاف الزوار من جميع أنحاء العالم في مواسم الحج والعمرة، لتشكل عاملاً مؤثراً في تفعيل السياحة الدينية. فيما يلي أهم هذه المتاحف:

متحف عمارة الحرمين الشريفين:

يعد أحد أهم الصروح الثقافية الإسلامية في العالم. إذ يهدف لإبراز المظهر الحضاري والتاريخي للحرمين الشريفين. يقع بجانب مصنع كسوة الكعبة، وأُنشئ عام 1998م على مساحة 1200م2. يحتوي المتحف على سبع قاعات، ويعرض قطعاً فنية معمارية ومعدنية ذات النقوش التي تحكي تاريخ العمارة في بلاد الحرمين الشريفين بدايةً من العصر الأموي. كما يعرض نماذجاً تاريخية لأعمدة وكسوة الكعبة يعود بعضها إلى القرن الأول الهجري. وفيه قاعة للمخطوطات تضم نسخة من المصحف العثماني. إلى جانب قاعة فوتوغرافية لصور نادرة للحرمين الشريفين.

متحف مكة للتراث والآثار:

كان المتحف في الأصل دار ضيافة ملكية عام 1946م، قبل تحويله إلى مدرسة عام 1952م. ثم تم تحويلها إلى متحف من قبل هيئة الآثار لخدمة التراث المكي. ينقسم المتحف إلى عدة قاعات، من أبرزها قاعة العملات التي تضم قطعاً أثرية ترجع إلى الفترات الإسلامية المتعاقبة، وقاعة تاريخ الدولة السعودية. كما يضم قاعات لعرض السيرة النبوية، والتاريخ الجيولوجي لمكة المكرمة، وتاريخ الحج وعمارة المسجد الحرام. فضلاً عن قاعة روائع الفن الإسلامي وقاعة للمحاضرات ومكتبة.

متحف برج الساعة:

من أروع المتاحف الحديثة لنشر الوعي الفلكي لدى المجتمع وزوار الحرمين، ليأخذهم في رحلة كونية إيمانية. يتكون المتحف المبتكر من أربعة طوابق مخصصة لمجسمات ضخمة عن الكون والمجرات بجانب لوحات تعريفيّة تحمل آيات قرآنية. يليه طابق للتعرف على ظواهر الشمس والقمر، ثم طابق يسرد تاريخ قياس الوقت عبر القرون. ثم طابق الساعة لرؤية أكبر ساعة بالعالم وكيفية عملها ميكانيكيا وقلب عقاربها المتحركة. فضلاً عن شرفة برج الساعة، وهو أعلى نقطة في مكّة المكرمة، التي تتيح للزائر إطلالة بانوراميه على المسجد الحرام في تجربة استثنائية.

متحف السلام عليك أيها النبي

يقع المتحف شرق مكة المكرمة، وهو جزء من موسوعة السلام عليك أيها النبي. يجسد محتوى المتحف كل ما ورد في القرآن الكريم والسنة النبوية مما أمكن تصنيعه باستخدام أحدث وسائل التقنية من أثاث وأسلحة وأوان ومقتنيات استعملها رسول الله صلى الله عليه وسلم، بهدف الشرح العلمي والتطبيقي والتعريفي بها.

بالإضافة إلى "متحف أم القرى"، لعرض أدوات سكان مكة المكرمة قديماً. و"متحف الدينار الإسلامي" الذي يضم المسكوكات والعملات النقدية الذهبية والفضية والنحاسية. و"متحف كنوز العملات" المتخصص في العملات الإسلامية والعربية والأجنبية. و"متحف التراث الإنساني" لسرد التاريخ منذ الفترة ما قبل الإسلام وحتى اليوم.