مقالات/قرية "لينة" يعود تاريخها لعهد النبي سليمان عليه السلام

قرية "لينة" يعود تاريخها لعهد النبي سليمان عليه السلام

Linah village: harking back to the era of Solomon

١٠ فبراير ٢٠٢٠

Source

المصدر: خلود الصالح

قرية "لينة" من أقدم القرى في الجزيرة العربية ويعود تاريخها لعهد النبي سليمان عليه السلام وكانت إلى وقت قريب مركزاً تجارياً مهماً يجمع بين تجار العراق والجزيرة العربية وخصوصاً أهالي نجد والشمال، وبها مخازن متعددة لحفظ المواد الغذائية للتجار، ولا تزال آثار هذه المخازن والتي تسمى "السيابيط"، وآثار السوق القديم باقية إلى وقتنا الحاضر.

موقعها

تقع "لينة" على بعد 100 كلم جنوب رفحاء بمنطقة الحدود الشمالية وهي من القرى التاريخية المهمة، وتقع في مكان استراتيجي بين النفود والحجرة، وعلى مفترق طرق رئيسية تربطها بالرياض والقصيم وحائل مع الطريق الدولي "الحدود والشمالية"، وأيضاً على طريق تجاري قديم يربط نجد والعراق، وبالقرب من درب تاريخي مهم هو درب زبيدة المعروف.

ويمكن لزائر "لينة" الآن أن يرى أطلال هذا السوق العظيم والدكاكين المبنية من الطين والمظلات المصنوعة من سعف النخيل على أعمدة كثيرة، وقصر الإمارة القديم التي يجري ترميمها وتطويرها من قبل بلدية لينة بالشراكة مع هيئة السياحة بالمنطقة وذلك لتأهيل وتطوير السوق القديم وقصر الإمارة التاريخي والمسجد القديم والمرافق الخاصة ضمن مشاريع تأهيل وتطوير أواسط المدن.

قصة لينة والآبار والشياطين

أما عن تسميتها (لينة) فقد ذكر هذا الاسم في العديد من كتب المؤرخين منها ما جاء في معجم البلدان لياقوت الحموي، فقال: لينة بالكسر ثم السكون وفتح النون، قال المفسرون في قوله تعالى "ما قطعتم من لينة": كل شيء من النخل سوى العجوة واحدتها لينة، وقيل إن بها 300 بئر، ويقال إن شياطين سليمان احتفروها وذلك لأنه خرج من أرض المقدس يريد اليمن فتغدى بلينة وهي أرض خشنة فعطش الناس وعز عليهم الماء، فضحك شيطان كان واقفاً على رأس سليمان، فقال له سليمان: ما الذي يضحكك؟ فقال: أضحك لعطش الناس وهم على لجة البحر!! فأمر سليمان فضربوا بعصيهم فأنبطوا الماء، وقال السكوني: لينة المنزل الرابع لقاصد مكة من واسط وهي كثيرة الركى والقلب "الآبار" ماؤها طيب وبها حوض للسلطان، وهي لبني غاضرة وقيل إن بها 300 عين، والمقصود عين بئر إذ لا عيون في لينه وذكرت هذه القصة في كتب تاريخية أخرى مثل كتاب العرب وكتاب معجم ما استعجم.

جهود حكومية

قامت بلدية لينا بتطوير وسط بلدة لينة التراثي والمنطقة المحيطة بها، بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة والآثار بالمنطقة، وتم تهيئة عدد من معالم التراث العمراني التي تتميز بها وسط بلدة لينة، ومنها قصر الإمارة التاريخي والسوق القديم وكذلك الجامع الأثري، من خلال ترميمها وبنفس المواد التي أنشئت منها، وكذلك العمل على ربط السوق القديم بالجامع العتيق بعد تطويره، والمنطقة المحيطة بقصر الملك عبدالعزيز التاريخي، والمحافظة على النسيج العمراني المحيط بها.

قصر الإمارة التاريخي

من أبرز المعالم في بلدية لينة قصر الإمارة التاريخي والذي أنشئ بعد توحيد المملكة في عام 1354هـ ليكون مقراً للإمارة في المنطقة سابقاً، بقرار من الملك المؤسس عبدالعزيز -طيب الله ثراه - وهو يعتبر من الآثار المهمة، إذ توجد داخله بعض الكتابات الأثرية، التي تحكي تاريخه وسنة تشييده.