مقالات/قاعة مرايا واجهة هندسية خلابة تعكس تاريخ العلا وطبيعتها

قاعة مرايا واجهة هندسية خلابة تعكس تاريخ العلا وطبيعتها

Maraya: A mirrored wonder in Al-Ula

٠٤ يناير ٢٠٢١

Source

المصدر: عبير العمودي

لا تقبل المملكة العربية السعودية إلا بالتفرد والاستثنائية، خصوصًا حينما يتعلق الأمر بالجمال والتاريخ العريق، ولأن هذا ماتعكسه معالم العلا التاريخية العريقة التي أسرت قلوب كل زوارها بمعالمها، لذا فقد أزاحت الهيئة الملكية لمحافظة العلا الستار سابقاً عن أجمل وأرقي واجهة هندسية جديدة هي قاعة مرايا، التي حققت رقماً قياسياً عالمياً مع موسوعة جينيس للأرقام القياسية كأكبر مبنى مغطى بالمرايا في العالم.

 قاعة مرايا

سبب تسميتها بهذا الاسم هو جمالها الهندسي الخلاب والمربع الشكل، والتي بُنيت من المرايا العملاقة بامتداد 9740 متراً مربعاً والتي تغطي جدران الهيكل الخارجية لتعكس سحر طبيعة العلا بصحرائها وجبالها الشاسعة والمذهلة، وترسمها كلوحة فنية تصور سحر منطقة الحِجر في وادي عشار بالقرب من سفح حرة عويرض البركانية. وهي أول موقع تاريخي في المملكة يُدرج ضمن قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي، تتسع القاعة لـ500 شخص، وقد زارها أشهر وأبرز الفنانين العالميين.

تصميم القاعة وبنائها

القاعة مزودة بأحدث النظم الصوتية المسرحية والأوبرالية، تغطي جدرانها الخارجية المرايا بشكل كامل، وقد نالت القاعة جائزة أركيتيزر أيه (Architizer A)، وهي أكبر الجوائز المعمارية في العالم التي تركز على الترويج والاحتفال بأفضل هندسة معمارية. يبلغ ارتفاع مسرح القاعة 26 متراً. وستحتضن قاعة مرايا فعاليات القمة الخليجية في دورتها الـ 41 لقادة دول مجلس التعاون.


وحصلت مرايا على أغلب الأصوات في فئتها لتكون الفائزة بجائزة الاختيار الجماهيري لعام 2020، كما صمم مبنى مرايا المصمم الإيطالي فلوريان بوجي؛ من مكتب التصميم الهندسي جيو فورما بميلانو الإيطالية، حيث استوحى التصميم من الطبيعة المحيطة، وهي الطبيعة نفسها التي أوحت للأنباط في الحضارات القديمة بفنون العمارة في قديم الأزمان.