مقالات/7 عناصر سعودية مسجلة على قائمة اليونسكو للتراث غير المادي

7 عناصر سعودية مسجلة على قائمة اليونسكو للتراث غير المادي

Saudi Arabia’s UNESCO-listed intangible heritage

١٠ يونيو ٢٠٢٠

Source

المصدر: نادين الوزني

تزخر السعودية برصيد تاريخي أصيل، لذا سجّلت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" سبعة مكونات من التراث المحلي ضمن القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية وهي: نخيل التمر والصقارة والعرضة السعودية والقهوة العربية والمجلس وفن المزمار والقط العسيري تعرف على المزيد عنها مع وافي:

نخيل التمر 

كان آخر ما سُجل ضمن قائمة التمثيلية لتراث الثقافي غير المادي للبشرية باليونسكو عام 2019 هو نخيل التمر الذي يمثل مصدرا للعديد من الحرف اليدوية والمهن والتقاليد والعادات والممارسات الاجتماعية والثقافية المرتبطة به وأحد الأشكال الرئيسية للتغذية.

القط العسيري

ومن ضمن العناصر المسجلة ضمن التراث غير المادي للبشرية باليونسكو "القط العسيري" عام 2017م، وهو فن تقليدي متوارث للزخرفة وتزيين جدران المنازل الداخلية في منطقة عسير، وتقوم فيه نساء المنطقة بتزيين جدران منازلهن الداخلية بخطوط متوازية عامودية وأفقية.

فن المزمار

يعد فن المزمار الذي سجل باليونسكو عام 2016م، أحد أشهر فنون الأداء في المنطقة الغربية، ويغلب على فن المزمار الحماسة عبر الأهازيج والمهارة في اللعب بالعصا على إيقاعات جميلة.

القهوة العربية

سُجلت القهوة العربية ضمن القائمة عام 2015، وذلك لما لها من مكانة متميزة، فهي من أهم عناصر الضيافة منذ مئات السنين ولا تكاد تخلو أي مناسبة منها لارتباطها بالعادات والتقاليد فهي رمز الجود والكرم ولها عاداتها وتقاليدها الخاصة.

المجلس

ويأتي المجلس ضمن قائمة منظمة اليونسكو لعام 2015م أيضا، وهو مكان مخصص للاجتماع  وإقامة الفعاليات الاجتماعية والتواصل بين الناس بشكل عام، ويجسد إرثاً ثقافياً وقيماً ففيه يتم استقبال الضيوف وإكرامهم، وفيه تناقش قضايا اجتماعية وأحداث مختلفة.

العرضة النجدية

دخلت العرضة النجدية ضمن قائمة اليونسكو عام 2015م. وتعد العرضة النجدية من أبرز فنون الأداء في المملكة، وهي فن يجمع بين الشعر واللعب بالسيف وقرع الطبول.

الصقارة

حصلت الصقارة "البيزرة" على تسجيل في منظمة اليونسكو عام 2012م. وهي أكثر الظواهر الحضارية تغلغلاً في الثقافة المحلية على مر الزمن. والصقارة هي فن تربية الصقور وتدريبها على القنص والصيد. وتعتمد هذه المهارة على الصبر والتأني وتستغرق عملية التدريب للصقر الواحد من 30 إلى 40 يوم.