مقالات/بيت الشربتلي مائة عام من التاريخ العريق في جدة التاريخية

بيت الشربتلي مائة عام من التاريخ العريق في جدة التاريخية

How restoring Sharbatly House helped revive Historical Jeddah

٠٩ يناير ٢٠٢١

Source

المصدر: خلود الصالح

"بيت الشربتلي" من أعرق بيوت جدة التاريخية، بُني عام 1335هـ على يد الشريف عبدالإله مهنا العبدلي، ثم آلت ملكيته إلى الشيخ عبدالله شربتلي وكان مقراً للسفارة المصرية لمدة عشرين عام ويتميز المبنى بموقعه المميز على ميدان البيعة وبحيرة الأربعين ومسجد الجفالي وتوجد على مدخله لوحة يعود تاريخها إلى 100 سنة.

يتكون المبنى المميز بواجهته الخشبية الجميلة من أربعة أدوار وثلاث سلالم وعدد من الغرف والصالات الكبيرة المصممة بنمط حجازي وعناصر معمارية مميزة وشرفات تراثية وبه حمام تركي وخضع للترميم مؤخراً وتم تدعيم أساسيات المبنى والأجزاء السفلية والعلوية.

وبعد انضمام المنطقة التاريخية لقائمة التراث العالمي في منظمة اليونيسكو خضع المبنى للتطوير والترميم مع احتفاظه بروح التراث فيه خصوصاً رواشينه والشبابيك والأخشاب وتدعيم أساسيات البيت والحوائط والأسقف وإعادة الكهرباء والتبريد للمبنى ليصبح ملتقى ثقافي تقام في الأمسيات والمعارض الفنية والندوات.

وكان بيت الشربتلي كغيره من بيوت المنطقة التاريخية يعاني من الإهمال الذي كادت تمحو آثاره ومكانته التاريخية، ولكن جهود هيئة السياحة سابقاً ووزارة الثقافة حالياً باعتبارها مشرفة على برنامج تطوير المنطقة التاريخية وتحويلها لمنطقة جذب سياحي وجهودها في ترميم قرابة 400 مبنى تراثي ومسجد تاريخي في المنطقة وتحويلها لمزارات ومتاحف ومنطقة سياحية تسهم في تنمية الاقتصاد بعد تأهيلها اجتماعياً وثقافياً وتاريخياً.

تحكي المنطقة التاريخية ذكريات أهل جدة وتجارها وحقبة تاريخية هامة في ذاكرتها. بالتعاون مع مقاولين محليين متخصصين لتطوير المنطقة مع الحفاظ على أساسيات البناء العريق وروح العمارة الحجازية، مما يسهم في استثمار البيوت التراثية والأسواق التاريخية وإبراز مكوناتها التاريخية عبر مشروعات تجارية وثقافية متعددة.