مقالات/ساعة مكة.. أطول ساعة في العالم

ساعة مكة.. أطول ساعة في العالم

The Makkah Clock: Largest in the world

٠٥ يونيو ٢٠٢١

المصدر: أمل باقازي

بحجم 36 ألف طن، والذي يصل إلى ستة أضعاف حجم ساعة "بيغ بن" الشهيرة في العاصمة البريطانية لندن، تقف ساعة مكة بإجمالي ارتفاع يصل إلى 601 متراً، أعلى البرج الخامس من أبراج مشروع "وقف الملك عبد العزيز للحرمين الشريفين" "أبراج البيت" لتصبح بمثابة معلم قد تمتد سنوات عمره إلى 300 عام بحسب عمر الساعة التشغيلي.

 صممت ساعة مكة التي تعد أطول ساعة في العالم على الطراز الإسلامي، حيث يبلغ ارتفاعها من قاعدتها إلى أعلى نقطة في الهلال 251 متراً، إذ يمكن قراءة الوقت منها من على بعد 17 كيلومتراً.

تصميم الساعة

توجد 98 مليون قطعة فسيفساء زجاجية وملونة تغطي واجهات الساعة البالغ عددها أربعة واجهات، بعرض وطول 43 متراً للواجهتين الأمامية والخلفية، وطول 43 متراً وعرض 39 متراً للواجهتين الجانبيتين، تم تصنيعها على يد شركة ألمانية، وعلى أيدي مهندسين وصناع من ألمانيا وسويسرا والعديد من الدول الأوروبية الأخرى.

ويبلغ وزن كل محرك في الساعة ما يزيد عن 21 طناً، وتقوم الألواح الشمسية بتوليد الطاقة الكهربائية لتشغيل محركات الساعة، كما ترتبط الساعة بالشبكة الكهربائية العامة لمكة المكرمة، لتزويدها بطاقة كهربائية إضافية.

كما أن لكل واجهة من واجهات الساعة الأربع محركاً خاصاً بها، مع وجود تطابق في الوقت بينها، يربطهما توقيت مكة المكرمة، الذي يأخذ معلوماته من خمس ساعات ذرية عالية الدقة تشكل الجزء الأساسي من مركز توقيت مكة المكرمة.

تمّ تصنيع عقارب الساعة وواجهاتها من مادة الكاربون فايبر المستخدمة في صناعة الطائرات الحديثة والتي تمتاز بقوتها التي تزيد على قوة الحديد بثلاثة أضعاف، ويبلغ طول عقرب الدقائق اثنين وعشرين متراً، وعقرب الساعات سبعة عشر متراً، ويزن كل منهما ستة أطنان.

دقة عالية

تتم مراقبة جميع مراحل العمل بأجهزة قياس إلكترونية لضمان دقة تصنيع كل جزء من أجزاء الساعة، فيما تتكون سلسلة مسننات التروس وأسنان التروس البرونزية المواجهة لها من الفولاذ المقوى خصيصاً وبالرغم من حجمها الكبير إلا أن التروس يتم تعشيقها داخل سلسلة المسننات بتفاوت يصل إلى 0.01 ملم فقط، وتساهم هذه الدقة العالية لتعشيق التروس في جعل الأجزاء المتحركة تتحرك بأقل قدر من الاحتكاك.

عبارات ساعة مكة

ويتوسط الساعة الشعار الوطني السعودي، وتحمل في أعلاها عبارة "الله أكبر"، إذ يتجاوز طول حرف الألف في كلمة الله أعلى البرج إلى أكثر من 23 متراً، وتحمل الواجهات الجانبية في أعلاها عبارة "لا إله إلّا الله، محمد رسول الله"، عدا عن حملها هلالاً بطول 23 متراً، وقطر 23 متراً أيضاً.

الطاقة الكهربائية

وتستمد ساعة مكة طاقتها الكهربائية من لوحات شمسية، إضافة إلى الشبكة العامة للكهرباء في مكة المكرمة، يُستخدم للإضاءة مليوني مصباح من نوع (LED) في الليل، لا سيما في المناسبات الدينية الخاصة، حيث تضاء 16 حزمة ضوئية من الساعة بقوة عشرة كيلوواط، وبطول 10 كيلومترات نحو السماء، فيما تحتوي على 20 مانعة للصواعق، و800 ذراع لحمايتها من الصواعق.

وتحمل ساعة مكة في أعلاها مكبرات صوتية تبث الأذان من الحرم المكي الشريف، كما تُضاء قمة الساعة باللونين الأخضر والأبيض أثناء الأذان، وذلك من طريق استخدام 21 ألف مصباح، كما وتُضاء أثناء النهار باللون الأبيض، إذ تُضاء عقاربها باللون الأسود، بينما تُضاء ليلاً باللون الأخضر، وعقاربها باللون الأبيض.